الضحايا المدنيين للضربات الجوية السورية والروسية على محافظتي إدلب وحماه

وزارة الخارجية الأمريكية

مكتب المتحدث الرسمي

21 أيلول/سبتمبر 2017

بيان للمتحدثة باسم وزارة الخارجية هذر ناروت

 

الضحايا المدنيين للضربات الجوية السورية والروسية على محافظتي إدلب وحماه

تعرب الولايات المتحدة عن قلقها إزاء التقارير التي تفيد بتوجيه ضربات جوية على محافظة إدلب وشمال محافظة حماه في 19 و20  من أيلول/سبتمبر الجاري، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن ثلاثة من العاملين في المجال الطبي وألحاق أضرار بعدد من المرافق الطبية ومعدات الطوارئ ومراكز الدفاع المدني.

تتبع هذه الهجمات نمطاً مألوفاً جداً تقع فيه المرافق الطبية والموظفون والمدنيون العاملون فيها ضحايا لضربات النظام السوري وحلفائه الروس.

ليس هناك حل عسكري لهذا الصراع، ونكرر دعوتنا للتهدئة ولإيجاد تسوية سياسية من خلال عملية شاملة، يمتلكها ويقودها السوريون ويقودها السوريون، وفقاً لما يدعو اليه قرار مجلس الأمن رقم 2254 وبيان جنيف.