المقاتلون الإرهابيون الأجانب في سوريا

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
4 شباط/فبراير 2019

تقدر الولايات المتحدة المساهمات التي قدمتها قوات سوريا الديمقراطية نيابة عن التحالف الدولي لهزيمة داعش. ولدى قيامها بتحرير الأراضي من داعش بشجاعة وتصميم، احتجزت قوات سوريا الديمقراطية مئات المقاتلين الإرهابيين الأجانب من عشرات البلدان حول العالم. ومن خلال جهودها، أصبح تنظيم داعش الآن أضعف وفي حالة فرار وبات العالم أكثر أماناً.

وفي مواجهة التحدي الاستثنائي المتمثل بمحاربة عدو وحشي بطريقة منضبطة، أظهرت قوات سوريا الديمقراطية التزاماً واضحاً باحتجاز هؤلاء المقاتلين بشكل آمن وإنساني. وتدعو الولايات المتحدة الدول الأخرى إلى إستعادة ومحاكمة مواطنيها الذين تحتجزهم قوات سوريا الديمقراطية، وتثني على الجهود المستمرة التي تبذلها هذه القوات لإعادة المقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى بلدانهم الأصلية.

لا يزال تنظيم داعش يشكل تهديدا إرهابيا كبيرا على الرغم من تحرير الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق وسوريا، ومن الضروري أن يتم العمل بشكل جماعي لمواجهة هذا التحدي الأمني ​​الدولي المشترك.