الوزير كيري يبحث مع المبعوث الأممي ستافان دي مستورا الجهود الجارية للتوصل الى حل سياسي للنزاع في سوريا، 19 تموز/يوليو 2016

وزارة الخارجية الأمريكية

مكتب المتحدث الرسمي

١٩ تموز/يوليو ٢٠١٦ 

فحوى إجتماع وزير الخارجية جون كيري مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص الى سوريا ستافان ديمستورا

التقى الوزير كيري في لندن اليوم المبعوث الأممي الخاص ستافان ديمستورا لمناقشة الوضع في سوريا والجهود الجارية للتوصل الى حل سياسي للنزاع الدائر هناك.
وقد شكر الوزير كيري المبعوث الاممي ديمستورا على قيادته و أطلعه على الخطوات العملية التي تمت مناقشتها بين الولايات المتحدة وروسيا في الأسبوع الماضي والتي تهدف الى تأمين أفضل لوقف الأعمال العدائية في عموم البلاد، وتحسين إيصال المساعدات الانسانية، ومكافحة الإرهاب، وتهيئة الظروف اللازمة لإستئناف المفاوضات السياسية.
واتفق الوزير كيري والمبعوث الأممي على ان الوضع الراهن في سوريا لا يمكن ان يستمر وأعربا عن توقعهما بأن الجهود الجديدة من شأنها، اذا ما نفذت بشكل كامل، ان تحدث فرقاً كبيراً في الحد من العنف واستعادة الزخم لعملية السلام التي اقرتها المجموعة الدولية لدعم سوريا والأمم المتحدة، بما يتفق مع قرار مجلس الأمن الدولي 2254.
وبين الوزير كيري انه من المهم جداً أن تستخدم موسكو نفوذها الكبير لدى نظام الأسد لوقف ما يقوم به النظام من هجمات على فصائل المعارضة والمدنيين الأبرياء، في خرق واضح لوقف الأعمال العدائية. وشدد الوزير كيري ايضاً على الضرورة الملحة لإنهاء جميع المحاولات الرامية الى محاصرة مدينة
حلب وغيرها من المدن المحاصرة في سوريا وضمان الوصول الكامل للمساعدات الانسانية اليها.
وتعهد الجانبان بالبقاء على اتصال وثيق فيما تستعد فرق من الولايات المتحدة ورسيا للإجتماع من أجل مواصلة النقاشات حول صيغ تنفيذ الخطوات التي اتفق عليها في موسكو.