الولايات المتحدة تفرض عقوبات على داعمين للنظام السوري

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
مذكرة إعلامية
6 أيلول/سبتمبر 2018

فرضت الولايات المتحدة اليوم عقوبات مالية على أربعة أفراد وخمسة كيانات سهلت عمليات لنقل الأسلحة أو الوقود أو قدمت دعما ماليا أو ماديا لنظام الأسد في سوريا.

الأفراد الذين تم إدراجهم على لائحة العقوبات هم السوريون ياسر عباس وعدنان العلي ومحمد القاطرجي، واللبناني فادي ناصر، أما الكيانات فهي شركة القاطرجي ومقرها في سوريا وشركة ناسكو للبوليمرات والكيماويات ومقرها في لبنان وشركة آبار للخدمات البترولية ش. م. ل. ومقرها في لبنان وشركة إنشاء خط الأنابيب الدولية ومقرها في الإمارات العربية المتحدة وشركة سونكس للاستثمارات المحدودة ومقرها في دولة الإمارات أيضا.

وقد تم حظر كافة أصول هؤلاء الأفراد والكيانات الخاضعة لنطاق الولاية القضائية الأمريكية نتيجة لإعلان اليوم ويحظر عموما على الأفراد والكيانات الأمريكية إجراء معاملات معهم.

إن إجراء اليوم يظهر أن الولايات المتحدة ستواصل اتخاذ إجراءات ملموسة وقوية لقطع الدعم المادي عن نظام الأسد ومؤيديه. وستواصل الولايات المتحدة استخدام كافة الآليات المتاحة لعزل نظام الأسد، الذي يمثل حكومة قامت بشكل منهجي باعتقال وتعذيب وقتل عشرات الآلاف من المدنيين السوريين رداً على مطالباتهم المشروعة وغير العنيفة بالحرية والحقوق والإصلاحات السياسية.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على البيان الصحفي لوزارة الخزانة بالضغط هنا.