بيان حول اتصال الرئيس ترامب مع الملك سلمان بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية

البيت الأبيض

مكتب السكرتير الصحفي

29 كانون الثاني/ يناير 2017

 

تحدث الرئيس ترامب اليوم مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية. وأكد الزعيمان على الصداقة الطويلة الأمد والشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية. واتفق الجانبان على أهمية تعزيز الجهود المشتركة لمكافحة انتشار إرهاب الإسلام المتطرف، وكذلك على أهمية العمل معا لمعالجة التحديات التي تواجه السلام والأمن في المنطقة، بما في ذلك الصراعات في سوريا واليمن. وقد وافق الملك على طلب الرئيس لدعم مناطق آمنة في سوريا واليمن، فضلا عن دعم أفكار أخرى لمساعدة العديد من اللاجئين الذين نزحوا بسبب النزاعات المستمرة. كما اتفقا على أهمية التطبيق الصارم لخطة العمل الشاملة والمشتركة مع إيران والتصدي لأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة. وأعرب الرئيس عن دعمه للبرنامج الاقتصادي لرؤية المملكة 2030. كما أعرب الزعيمان عن الرغبة في استكشاف خطوات إضافية لتعزيز التعاون الاقتصادي والطاقة بين البلدين. وناقشا أيضا دعوة من الملك للرئيس ترامب لقيادة جهد الشرق الأوسط لدحر الإرهاب والمساعدة على بناء مستقبل اقتصادي واجتماعي جديد لشعب المملكة العربية السعودية والمنطقة. واختتم الرئيس والملك سلمان الحديث بتأكيد التزامهم الشخصي باستمرار المشاورات بشأن مجموعة من القضايا الإقليمية والثنائية.