بيان من المتحدثة بإسم البيت الأبيض سارة ساندرز حول سوريا

البيت الأبيض

مكتب السكرتير الصحفي

19 كانون الأول/ديسمبر 2018

 

“قبل خمس سنوات، كان تنظيم داعش قوة ضاربة وخطيرة للغاية في الشرق الأوسط. واليوم تمكنت الولايات من هزيمة خلافته على الأرض.
إن هذه الانتصارات على داعش في سوريا لا تؤشر إلى نهاية التحالف الدولي أو حملته. وقد بدأنا بإعادة الجنود الأمريكيين إلى الوطن فيما ننتقل إلى المرحلة التالية من هذه الحملة. وتبقى الولايات المتحدة وحلفاؤها على أهبة الاستعداد للإنخراط مجددا على كافة المستويات في الدفاع عن المصالح الأمريكية متى ما اقتضت الضرورة. وسنواصل العمل معا لمنع الإرهابيين الإسلاميين المتطرفين من الحصول على الأراضي والتمويل والدعم ومن أي وسيلة يتسللون عبرها إلى داخل حدودنا.”