بيان للمتحدثة بإسم الخارجية الأمريكية هذر ناورت حول الجولة الأخيرة من المحادثات السورية في جنيف

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان للمتحدثة باسم وزارة الخارجية هذر نورت حول الجولة الأخيرة من المحادثات السورية في جنيف
15 كانون الأول/ديسمبر 2017

نثني على مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا ستافان دي مستورا وفريقه لجهودهم في الجولة الأخيرة من المحادثات السورية في جنيف. كما ننوه بالمشاركة البناءة لوفد المعارضة السورية، والتي تتناقض مع عرقلة ومماطلة وفد النظام السوري. ونؤيد دعوة دي ميستورا داعمي النظام لاستخدام نفوذهم لحث النظام على المشاركة الكاملة في مفاوضات ملموسة مع المعارضة في جنيف. وتحث الولايات المتحدة جميع الأطراف على العمل بجدية من أجل التوصل إلى حل سياسي لهذا الصراع أو مواجهة استمرار العزلة وعدم الاستقرار إلى أجل غير مسمى في سوريا. يجب على جميع الأطراف المهتمة بحل النزاع أن تلتزم بجنيف باعتبارها المكان الوحيد للعملية السياسية السورية وأن تعمل على ضمان استعداد جميع المشاركين السوريين للإنخراط بشكل بناء وموضوعي في تنفيذ قرار مجلس الأمن 2254 كخطة للحل السياسي. وإن الشعب السوري يستحق وضع حد لهذا الصراع.