بيان حول إجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا في مدينة نيويورك، 20 ايلول/سبتمبر 2016

وزارة الخارجية الأمريكية

مكتب المتحدث الرسمي

٢٠ أيلول/سبتمبر ٢٠١٦ 

أدلى بهذا التصريح المتحدث الرسمي بإسم الخارجية الأمريكية جون كيربي

إجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا في مدينة نيويورك،

إلتقى أعضاء المجموعة الدولية لدعم سوريا صباح اليوم في مدينة نيويورك لمناقشة الوضع في سوريا
وأتفقوا على انه، رغم إستمرار العنف، فإنه لا تزال هناك ضرورة ملحة لمواصلة وقف الأعمال العدائية في جميع أنحاء البلاد على أساس الترتيب الذي تم التوصل اليه الأسبوع الماضي في جنيف بين الولايات المتحدة وروسيا.
وقد دان الوزير كيري الضربات الجوية التي نفذت يوم أمس، وأدت الى مصرع عمال الإغاثة اثناء محاولتهم إيصال الغذاء والماء والدواء الى مناطق محاصرة في حلب. وأعرب الوزير كيري والوزراء الآخرين عن تعازيهم بالأرواح البريئة التي فقدت، وجددوا التأكيد على الضرورة القصوى لتدفق الإمدادات الانسانية بصورة آمنة وغير معرقلة ومستمرة.
كما ناقش الأعضاء أهمية مواصلة الضغط على الجماعتين الإرهابيتين داعش والنصرة، مع الإقرار في نفس الوقت بالصعوبات التي تكتنف فصل النصرة عن المعارضة المعتدلة في بعض مناطق البلاد. وأكدوا، في هذا السياق، على ضرورة إنهاء القصف الجوي العشوائي للمدنيين، والذي يجري استغلاله من قبل الجماعات الإرهابية. وشددوا على الأهمية الحرجة لتهيأة الظروف اللازمة لإستئناف محادثات سياسية بقيادة الأمم المتحدة في الأسابيع القادمة.
وأخيراً، أتفق أعضاء المجموعة الدولية لدعم سوريا على اللقاء مجدداً في وقت لاحق من هذا الأسبوع لمناقشة الخطوات التالية.