السفيرة هيلي تلتقي المبعوث الأممي الخاص لسوريا ستافان دي مستورا

بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة

١٠ آذار/مارس ٢٠١٧

التقت مبعوثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، السفيرة نيكي هيلي، اليوم مع المبعوث الأممي الخاص لـ سوريا ستافان دي مستورا، حيث أكدت مجدداً دعم الولايات المتحدة القوي لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة وشكرت المبعوث الأممي على جهوده الدؤوبة لجمع كافة أطراف النزاع السوري معاً من أجل المضي قدماً في حل سياسي.
وأعربت السفيرة هيلي عن دعمها لجدول الأعمال الذي أعده المبعوث الأممي للجولة المقبلة من محادثات جنيف المقرر عقدها في الـ23 من آذار/مارس الجاري.
وأتفقت السفيرة هيلي والمبعوث الأممي ديمستورا على أن جميع الأطراف يجب أن تأتي الى الجولة القادمة من المحادثات وهي مستعدة للتفاوض بحسن نية. واتفقا أيضاً على أن العملية السياسية الشاملة هي السبيل الوحيد لتخليص البلاد من الجماعات الإرهابية وتمكين سوريا من أن تصبح آمنة ومزدهرة.