رسالة الى الشعب السوري من مبعوث الولايات المتحدة الخاص لسوريا مايكل راتني

رسالة الى الشعب السوري من مبعوث الولايات المتحدة الخاص لسوريا مايكل راتني

السَلامُ عَليكُمْ… انا مايكل راتني، المبعوث الأمريكي الخاص الجديد لسوريا. أودُّ في البداية أن أُتقدم بالتحية الى الشعب السوري و أُعَبِّر عن التزامي العميق ببذل كل ما بوسعي للمساعدة في تعزيز فرص السوريين لتحقيق المستقبل الآمنِ والشاملِ والمُزدَهِرْ الذي طالبتم به منذ عام 2011.

إنَّ اربعةَ اعوامٍ مِنَ الخسائر المحزنة و القصف المستمر بالبراميل المتفجرة والإعتقالات و التعذيب، والتدمير الوحشي قد أدَّتْ الى حالة لايمكن وصفها من الألم و المعاناة للشعب السوري.  لكنها لم تستطع إسكات النداءات المدوية التي تطالب بمستقبل اكثر اشراقاً يعيد تراث سوريا الغني بالتسامح و الكرامة.

لا تزال هناك تحديات كبيرة وأمامنا الكثير من العمل، لكن، أُريد أن أؤكد من منصبي الجديد أن الولايات المتحدة ستستمر بالوقوف معكم  ومساعدتكم، وانا اتطلع قدماً لقيادة هذه الجهود. وشكراً جزيلاً لكم.