بيان من المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي حول القصف الذي استهدف سوق في ضاحية ‫‏دوما‬ قرب ‫دمشق‬

بيان من المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي حول القصف الذي استهدف سوق في ضاحية ‫‏دوما قرب ‫دمشق

تدين الولايات المتحدة بأشد العبارات الممكنة الضربات الجوية القاتلة التي قام بها نظام الأسد يوم أمس على سوق في ضاحية دوما بدمشق، حيث قُتل أكثر من 100 شخص وأُصيب مئات آخرون. وقد أدت هجمات نظام الأسد الوحشية على المدن السورية الى قتل آلاف الأشخاص وتدمير المدارس والمساجد والأسواق والمستشفيات.
ان الضربات الجوية التي نفذها النظام يوم أمس، والتي تلت ما قام به مؤخراً من عمليات قصف للأسواق وهجمات على المنشآت الطبية، تبين مدى تجاهل نظام الأسد لحياة الإنسان. وكما قلنا من قبل، فإن الأسد ليس لديه الشرعية لقيادة الشعب السوري. وإن الولايات تعمل مع شركائنا من أجل إنتقال سياسي حقيقي تفاوضي بعيداً عن الأسد، يضع حد لمثل هذه الهجمات ويؤدي الى مستقبل يحقق تطلعات السوريين في الحرية و الكرامة.