بيان من وزير الخارجية جون كيري بمناسبة عيد الأضحى

أتقدم أنا (وقرينتي) تيريسا بأحر تمنياتنا للمسلمين حول العالم بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك. ونتقدم بتهانينا  لقرابة الثلاثة ملايين مسلم، في عدادهم آلاف الأميركيين، الذين فرغوا من تأدية مناسك الحج هذا العام كونه واحدا من الفرائض الأساسية لدينهم.

عيد الأضحى هو مناسبة خاصة يتوقف فيها المسلمون ليثمنوا أهمية التضحية والتفاني. وهو مناسبة توفر فرصة لتجديد القيم الروحية وإقامة الصلوات والتأمل، وكذلك للعائلات والأصدقاء كي يتلاقوا معا احتفالا  ببركات الله الكثيرة وامتنانا لها.

لكن العيد مناسبة أيضا لعمل الخير ولمساعدة أولئك الأقل حظا، بمن فيهم كبار وأطفال أرغموا على الفرار من وجه العنف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. والعيد يذكرنا جميعا بإنسانيتنا المشتركة وواجبنا بمساعدة بعضنا البعض أي مكان وأينما كنا قادرين على ذلك.

يمكن الكشف عن الروح الحقيقية لهذه الأيام المقدسة في جهود الناس من جميع الأديان، ممن يضحون كي يوفروا غوثا إنسانيا ومساعدة إنسانية لأولئك الأحوج لها.

وبمناسبة نهاية موسم الحج، يتمنى الشعب الأميركي لجميع المسلمين عيد أضحى مبارك وسعيد. عيد مبارك وحج مبرور.